اصحاب رغم الصعاب لكل اصحاب مكتوب
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

اصحاب رغم الصعاب لكل اصحاب مكتوب

اهلا وسهلا بكـ http://alih.forumarabia.com/profile.forum?mode=viewprofile&u=-1زائر, لديك: 2 مساهمة .
آخر زيارة لك كانت في : .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول دخول الاعضاء
هلا وكل الغلا بكل اصحاب مكتوب منتداكم اصحاب رغم الصعاب يرحب بكم

شاطر | 
 

 الزعرور في تحسين وظائف القلب والوقاية من الذبحة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
issam.obayd
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 122
تاريخ التسجيل : 26/07/2011
العمر : 50

مُساهمةموضوع: الزعرور في تحسين وظائف القلب والوقاية من الذبحة   الأحد نوفمبر 27, 2011 11:35 am

الأبحاث تثبت فاعلية نبات الزعرور في تحسين وظائف القلب والوقاية من الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية ألم صدري يحدث عندما لا يتلقى القلب كفايته من الأكسجين، يتم نقل الاكسجين إلى القلب في الدم المتدفق عبر الشرايين التاجية. وفي بعض الاحيان تتراكم الدهون على جدران الشرايين، ويتكون هناك نسيج ندوبي وبذلك تصبح الشرايين صلبة وضيقة، مما يخفض من تدفق الدم، ينتج عن هذه الحالة تصلب الشرايين وهي السبب الرئيسي للذبحة الصدرية، ويسمى الألم عادة "الذبحة".

نشوؤها

كيف ينشأ ألم الذبحة الصدرية؟

يمكن ان ينشأ ألم الذبحة الصدرية من الاجهاد البدني، أو الضغوط العاطفية، أو التدخين أو في بعض الأحيان الاخرى حينما يعمل القلب اكثر من العادة، في مثل هذه الاحيان يحتاج القلب إلى امداد اضافي من الدم، إلا ان الدم الاضافي لا يصل إلى القلب عبر الشرايين التاجية الضيقة وتحرم عضلة القلب مؤقتاً من الاكسجين، وتولد هذه الحالة ألم الذبحة. ويمكن أيضاً ان يتسبب تشنج الشريان التاجي في الذبحة، ان اغلب ضحايا الذبحة الصدرية هم من متوسطي العمر أو كبار السن. ومعظمهم ذوو وزن زائد، ولديهم ضغط دم عال ويأكلون اطعمة غنية بالكوليسترول ويدخنون السجائر أو قلما يمارسون الرياضة البدنية.

يشعر اغلب المعرضين للذبحة بألم ضاغط أو عاصر فوق عظمة الصدر. ويمكن ان ينتقل الالم إلى الكتفين، خاصة الكتف الأيسر واسفل الذراعين إلى الأيدي. وتدوم النوبة حتى 15دقيقة، ولكن معظمها ينتهي في أقل من ذلك.

ويمكن تسكين معظم نوبات الذبحة الصدرية بالراحة والأدوية، ويصف الأطباء تعاطي النترات ومحصرات بيتا، ومحصرات الكالسيوم، وهي ادوية تمكن بعض المرضى من تفادي نوبات الذبحة. وتساعد هذه الأدوية في منع القلب من العمل أكثر من طاقته تحت الاجهاد.

يخضع المرضى الذين يتعرضون لنوبات حادة من الذبحة خلال فترة طويلة إلى عملية مجازة الشريان التاجي. وفي هذه العملية يقوم الجراح بتوصيل قطعة قصيرة من وريد إلى الشريان التالف. وتوفر قطعة الوريد، التي تؤخذ من رجل المريض، ممراً جديداً للدم.

يعاني بعض ضحايا الذبحة الصدرية فيما بعد من نوبة قلبية ويزداد احتمال النوبة القلبية إذا أصبحت الشرايين التاجية للمريض تضيق باطراد.

الاعشاب الطبية

يوجد عدد من الأعشاب الطبية التي يمكن ان تساعد على الوقاية من الذبحة، ولكن قبل استعمال هذه الأدوية العشبية عليك مناقشة استعمالها مع الطبيب المتابع لحالتك لتلافي التداخلات الدوائية بين الأدوية المشيدة والأدوية العشبية، ومن الأعشاب الطبية التي لها تأثيرات جيدة ما يلي:

الزعرور Hawthorn

في اوروبا تستخدم ثمار الزعرور الطبية على نطاق واسع لعلاج الذبحة الصدرية. وقد خضع نبات الزعردر لأبحاث مكثفة والتي اثبتت ان خلاصة ثمار الزعرور حسنت كثيراً من وظائف القلب حيث تقوم على فتح الاوردة التاجية، وهذا بالتالي يحسن من تدفق الدم والاكسجين إلى القلب، كما ان ثمار نبات الزعرور تقلل كوليسترول الدم. ووفقاً للخبرة الاكلينيكية الاوروبية فانه يمكن استخدام ثمار الزعرور لمدة طويلة.

وقد ذكر البروفيسور فارو تيلر عميد كلية الصيدلة بجامعة بوردو الأمريكية سابقاً ووكيل جامعة بوردو بولاية انديانا فيما بعد في كتابه بعنوان (Herbs of Choice) أن فاعلية نبات الزعرور على القلب تعود إلى المركبات الكيميائية الموجودة في الثمار وهي (Oligomeric procyanidins) وكذلك الفلافونيدات والتي تعمل على توسيع الأوعية الدقيقة في الاوردة التاجية.

كما ان الحكومة الألمانية قد أثبتت ان لنبات الزعرور تأثيراً قوياً لبعض مشاكل امراض القلب، وقد تم استعمال 240إلى 480ميللجراماً من خلاصة ثمار الزعردر المقننة كجرعة يومية، ويوجد مستحضرات مقننة منه في الصيدليات إلا انه يجب عدم استخدامه بدون استشارة طبيبك الخاص.

حشيشة الملاك Angelica

يعتبر نبات حشيشة الملوك احد صادات قناة الكالسيوم التي تعتبر من مجموعة الادوية المضادة للذبحة الصدرية. وتحتوي حشيشة الملاك على خمسة عشر مركباً تعمل كمواد قافلة لقنوات الكالسيوم وبالتالي تكون مضادة للذبحة الصدرية.

ونبات حشيشة الملوك نبات عشبي ثنائي الحول الجزء المستخدم منه الجذور والاوراق والثمار، يحتوي على زيوت طيارة، وكومارينات واحماض عضوية ومواد مرة ومواد عفصية ويوجد من هذا النبات مستحضرات في السوق المحلية، كما ان كثيراً من النباتات التابعة لفصيلة هذا النبات وهي الفصيلة الخيمية مثل الجزر والكرفس والشمر والبقدونس والتي تعطي نفس التأثير، ويقول احد الاطباء إذا كان عنده ذبحة صدرية فانه بدون شك سيستعمل مزيجاً مكوناً من حشيشة الملاك والجزر والكرفس والشمر والبقدونس باجزاء متساوية مع اضافة بعض البهارات وذلك بمزجها مع بعض من الماء وشربها.

أويسة Bilberry

نبات شجيري معمر له جذور زاحفة ويعطي النبات ثماراً عنبية الشكل ذات لون بنفسجي مسود، ان الجزء المستعمل من النبات هو الاوراق والثمار الناضجة، يحتوي النبات على مركبات كثيرة حيث تحتوي الاوراق على مواد عفصية واحماض عضوية وجلوكوزيد يعرف باسم اربيوتين. اما الثمار الناضجة فتحتوي على سكر وبكتين وفيتامين ب، ج وصبغة عضوية تعرف باسم انثوسيانين (anthocyanins) وهذه الصبغة لها تأثير جيد مخفض للكوليسترول، كما ان الثمار لها تأثير موسع للاوعية الدموية ومخفضة لضغط الدم، ويقوم الانثوسيانين على منع تكون جلطة الدم التي تؤدي إلى النوبة القلبية.

الثوم Garlic والبصل Onion

ان كلا من هذين التابلين يساعدان على علاج أمراض القلب حيث يعملان على تخفيض الكوليسترول وضغط الدم كما يمنعان تكون الجلطات الدموية التي تؤدي إلى نوبة قلبية ووفقاً لدراسة عملت على الثوم اثبتت ان فصاً واحداً من الثوم يتناوله الشخص يومياً يقطع الكوليسترول بنسبة 9% وكل 1% نقص في الكوليسترول يترجم إلى 2% نقص في خطورة الهجمات القلبية وعليه فإن فص ثوم يومياً يخفض خطر الاصابة بنوبة قلبية بنسبة 18% كما وجد ان البصل له نفس المفعول.

الزنجبيل Ginger

كلنا نعرف الزنجبيل وفوائده التي لا تحصى وقد قال اخصائي الاعشاب البريطاني بول شوليك انه لاحظ بعض الأطباء يصرفون لمرضى الذبحة الصدرية جرعة يومية من مسحوق الزنجبيل قدرها نصف ملعقة شاي يومياً، ويبدو ان للزنجبيل تأثيراً جيداً كمضاد للأكسدة حيث يحمي الاوعية الدموية من الخراب التي تحدثه المواد المؤكسدة مثل الكوليسترول، كما يعمل الزنجبيل على تقوية انسجة عضلات القلب بالضبط، كما يفعل عقار الديجتالس ويقول الدكتور جيمس دوك انه لو كان عنده ذبحة صدرية فانه لن يتردد في استعمال الزنجبيل بطريقة منتظمة واستعماله دائماً في الطبخ.

الخلين Ammi visnaga

في دراسة نشرت في New England Journal of medicine عام 1951م اثب تت فاعلية مركب الخلين وهو المركب الرئيسي في ثمار الخلة في زيادة انسياب أو تدفق الدم إلى القلب وكان عنوان المقالة خلين عقار مأمون الجانب وفعال لعلاج الذبحة الصدرية. والجرعة من مركب الخلين قدرت بثلاثين ملليجراماً يومياً ولكن الدكتور مايكل مرعي مؤلف موسوعة الطب الطبيعي ذكر أن أخذ جرعة من خلاصة ثمار الخلين ما بين 250إلى 300ملليجرام يومياً تقوم مقام جرعة الخلين النقي.

عرق الأرض: Ge Gem

وهو نبات متسلق يصل ارتفاعه إلى 30متراً له أوراق مركبة ويحمل ازهاراً ذات لون بنفسجي. يعتبر هذا النبات من أشهر النباتات الصينية ويوجد أيضاً بكميات كبرى في اليابان وشرق آسيا. وقد زرع هذا النبات في الولايات المتحدة الأمريكية.

الجزء المستخدم من النبات طبياً الجذور التي تجمع في فصل الخريف أو الربيع.

تحتوي جذور النبات على اكيزوفلافونيدات وبيورارين، وديارزين وستيرولات.

لقد اثبتت الدراسات الأكلينكية الصينية فائدة عرق الأرض للذبحة الصدرية وقد قامت دراسة على 71مريضاً اعطوا جرعات ما بين 10 15جراماً من جذر النبات على هيئة خلاصة يومياً لمدة تتراوح ما بين 4إلى 22أسبوعاً. وخلال هذه المدة وجد أن 32من المرضى قد تحسنت حالتهم جداً و 20مريضاً بدت عليهم علامات التحسن أما الباقون وعددهم 22كان تحسنهم بطيئاً. تقوم خلاصة جذر نبات عرق الأرض بتوسيع الاوردة التاجية وتزيد من تدفق الدم وتقلل من ضغط الدم. كما تقوم بتنظيم ضربات القلب. وتفيد التجارب الأكلينكية أن مستحضرات عرق الأرض ليس لها تأثير معاكس أو غير ملائم وانها مأمونة الجانب.

الرجلة: Purslane

تعتبر الرجلة من مضادات الأكسدة والتي تحمي الخلايا من الخراب وقد وجد انها تلعب دوراً هاماً في منع الأمراض القلبية ونبات الرجلة معروف لدى عامة الناس وهو نبات عشبي حولي والجزء المستعمل منه جميع أجزاء النبات عدا الجذور.

تحتوي الرجلة مواد هلامية وأحماضاً نباتية وفيتامينات أ، ب، ج ، وكالسيوم ونورادرينالين ودوبامين.

الصفصاف: Willow

لقد ذكرت الدراسات أن جرعات صغيرة من الأسبرين تبدأ من 30ملليجراماً إلى 325ملليجراماً على هيئة أقراص حبة واحدة في اليوم تساعد في منع النوبات القلبية وذلك عن طريق تكون جلطات دموية. إن قشور الصفصاف هي أصل الأسبرين ولو أخذ كوب إلى كوبان يومياً من شاي مصنوع من قشور الصفصاف فهذا يوازي جرعة الأسبرين اليومية. كما أوضحت دراسات حديثة أن الأسبرين وقشور الصفصاف تمنع .. سرطان القولون.

ويحتوي الصفصاف على ساليسين وحمض العفص وقلويدات وجلوكوزيدات.

الأخدرية: Evening Primirose

يعتبر نبات مادة جيدة كمصدر لمركب Gamma Linolenic acid والذي يخفض كلاً من الكوليسترول وضغط الدم، كما أن لهذا المركب تأثيراً ضد التجلط. وتوجد مستحضرات مقننة من هذا النبات.

الكتان: Flax

تحتوي بذور الكتان كمية من مركب Alpha Linolenic acid وهذا المركب له قدرة في حماية القلب. وتحتوي بذور الكتان على كمية جيدة من فيتامينات (A,B,D,E)

الأنجذان: Lovahe

وهو نبات معمر يحمل أوراقاً مركبة والجزء المستعمل من النبات هي الجذور والبذور والأوراق.

يحتوي النبات على زيت طيار ويشكل مركبات الفثالايدز 70% وكومارينات ومن أهمها مركب البيرجابتين وستيرولات ومواد صمغية وراتنجية. وقد قال عنه كل من الدكتور البرت لونج أستاذ العقاقير وكذلك ستيفن فوستر أستاذ العقاقير أيضاً أن هذا النبات له تأثير مماثل لتأثير نبات حشيشة الملاك حيث يقوم على توسيع الشرايين التاجية ويزيد من تدفق الدم إلى القلب ويستعمل الأنجذان في الصين لعلاج الذبحة الصدرية والحالات المرضية الأخرى للقلب.

نصائح إلى مرضى الذبحة الصدرية:

يجب عليهم عدم استخدام أي أدوية مغايرة للأدوية التي يتعاطونها حالياً إلا بعد استشارة الطبيب المختص الذي يتابع حالاتهم.

يجب عدم إهمال الرياضة وبالأخص المشي حيث إن الرياضة لها تأثير على الضغط والسكر.

الإقلال جداً من تناول اللحوم الحمراء وكذلك يجب في حالة تناول الدجاج أن يزال الجلد ويفضل السلق أو الشوي.

الاستعاضة بالأسماك عن اللحوم ولكن يجب الإقلال جداً من الساردين والتونة والجمبري والكافيار حيث انها ترفع الكولسترول.

الإقلال جداً من تناول البيض وإذا كان لابد من ذلك فعليك بسلق البيض وأكل الزلال (الجزء الأبيض) وابتعد عن صفار البيض.

عدم الأكل أو التقليل جداً من النخاع والكبدة والكلاوي والخصادي والطحال لأنها ترفع الكوليسترول.

ابتعد عن الزيوت الحيوانية كالسمن والشحوم.

حاول التقليل من منتجات الألبان وخاصة المحتوية على دهون ويمكن تناول مشتقات الألبان قليلة الدسم.

يمكن الاستعاضة عن بروتين اللحوم ببروتين البقوليات مثل فول الصويا والفول والعدس واللوبيا.

استعمال الأدوية التي يصرفها لك الطبيب المختص بدقة وفي مواعيدها.

عدم استخدام الأسبرين على معدة خالية ويجب تناول الأسبرين ويفضل أن يكون من النوع المغلف في الصباح بعد وجبة الإفطار مباشرة دون تأخير.

Gratagrus Spp
يستعمل المستخلص أو الثمار الطازجة لعلاج إضطرابات القلب العصبية الناشئة و الناتجة من إرتفاع ضغط الدم أو المصاحبة لسن اليأس
يفيد في حالات تصلب الشرايين و النقاهة بعد الذبحة الصدرية
يساعد على إبقاء الدم في معدلاته الطبيعية

فوائد الزعرور الشائك - زعرور الاودية
المصدر : كتاب علمي


الزعرور



الزعرور نبات شجري ذو أوراق تسقط في الخريف ساقه شديد الصلابة وله أشواك مدببة وتحمل الأغصان باقات بيضاء من الأزهار الجميلة ذات رائحة عطرية وثمار حمراء قانية تشبه ثمار التفاح الصغيرة يوجد حوالي 900نوع من هذا النبات في أمريكا الشمالية.



النوع المستعمل طبيا هو الزعرور الشائك أو ما يسمى بزعرور الأودية ويعرف علميا باسم CRARAEGUS oxyacarhus من الفصيلة الوردية.



والزعرور عشبة طبية مشهورة ذات قيمة عظيمة في علاج أمراض القلب ولذلك سميت عشبة القلب. كانت تعرف في القرون الوسطى ولاسيما عند اكردمايثون والأغريق كرمز للأمل والسعادة والزواج والخصوبة وكانت الوصيفات الاغريقيات يحملن باقات معطرة من الزعرور كما كانت زوجات المستقبل (العرائس) ينقلن أغصانه. كان الرومان يضعون أوراق الزعرور في مهد الرضيع.



والزعرور يستخدم في الوقت الحاضر لعلاج اضطرابات القلب ودوران الدم وبالأخص الذبحة الصدرية. يعتبر العشابون الغربيون نبات الزعرور غذاء للقلب تزيد تدفق الدم إلى عضلاته وتعيد الخفقان السوي إلى القلب. وقد اثبتت الأبحاث الحديثة هذا الاستخدام.



الوطن الأصيل لنبات الزعرور: ينمو الزعرور الشائك بشكل طبيعي في الجزر البريطانية وفي كل الأقاليم المعتدلة في نصف الكرة الشمالي.



الجزء المستخدم من النبات الأوراق والأزهار والثمار الحمراء.



المحتويات الكيمائية لنبات الزعرور يحتوي الزعرور على فلافونيدات حيوية أهمها الروتين والكويرستين وتربينات ثلاثية وجلوكوزيدات سيانوجينية وامينات وكومارينات وحمض العفص.



ماذا قالت الأبحاث الحديثة عن الزعرور؟

يقول فارد تيلر أستاذ العقاقير الأمريكي إن نبات الزعرور ذو قيمة عظيمة في علاج القلب حيث ينشط القلب دون اضرار جانبية.كان الرواد الأمريكيون يستخدمون نبات الزعرور في معالجة المشاكل القلبية ووصفه الأطباء في القرن التاسع عشر لعلاج آلام الصدر الخطيرة المعروفة باسم الذبحة الصدرية وكذلك لعلاج قصور القلب الاحتقاني وهو حالة مرضية جدية تترافق مع تراكمات من السوائل ولهاث بعد القيام بنشاط جسماني خفيف.. أما العالم دافيد هوفمان فقد كتب في بحثه بعنوان (Holistic Herbal) إن الزعرور أحد أفضل منشطات القلب ويمكن استخدامه بأمان تام ولفترة طويلة في علاج الضعف أو قصور القلب والخفقان والذبحة الصدرية وارتفاع الضغط الشرياني.وفي دراسة اجريت على 120شخصا مصابين بقصور القلب الاحتقاني حيث اعطوا صبغة الزعرور وآخرون اعطوا علاجا آخر بديلا للزعرور وكانت النتيجة أن المرضى الذين تعاطوا صبغة الزعرور سجلوا نتائج جيدة وواضحة بوظيفة القلب وبدأ المرضى في تحسن كبير من ناحية اللهاث وضيق النفس.



وفي ألمانيا يعتبر الزعرور من الأدوية العشبية المسجلة في الدستور الألماني ويوجد حوالي 30علاجا يدخل فيها الزعرور لعلاج القلب. وحسب رأي الدكتور رودولف فيرينز ويس عالم الأعشاب الألماني فان هذا العشب قد أصبح أحد أدوية القلب الأكثر شعبية في ألمانيا.يصف الأطباء الألمان هذا الدواء لتثبت إيقاع القلب وتخفيف حدوث الذبحة الصدرية. ويقول الدكتور ويس أن التأثير العلاجي للزعرور ليس لحظيا بمعنى أن لا يشفي حال استخدام هذا النبات ولكن الشفاء يحتاج إلى وقت طويل من استعمال هذا العشب.وتعود فائدة نبات الزعرور إلى الفلافونيدات الرئيسية فيه فهذه المكونات ترخي الشرايين وتوسعها لاسيما الشرايين التاجية. وذلك يزيد تدفق الدم إلى عضلات القلب ويخفض من اعراض الذبحة الصدرية. والفلافونيدات الحيوية مضادة قوية للأكسد مما يساعد على عدم تكسر الأوعية الدموية أو تخفيضه



.إن الزعرور ليس علاجا قيما لفرط ضغط الدم فحسب بل يرفع أيضا ضغط الدم المنخفض حيث وجد العشابون الذين يستخدمون نبات الزعرور أنه يعيد ضغط الدم إلى حالته السوية. كما وجد أن الزعرور يقوي الذاكرة ولاسيما إذا أخذ مخلوطا مع نبات الجنكة حيث يعملان على تحسين دوران الدم ضمن الرأس ومن ثمّ يزيد كمية الأكسجين في الدم.



هل يوجد مستحضرات من نبات الزعرور؟ نعم يوجد عدة مستحضرات على هيئة أقراص وكسبولات ولها جرعات محددة ومستحضرات الزعرور ويباع في الصيدليات وفي محلات الأغذية الصحية التكميلية.



هل للزعرور أضرار جانبية؟

يعتبر الزعرور من آمن الأدوية والتي لم تظهر له أي اعراض جانبية ولكن على مرضى القلب عدم استخدام أي مستحضر من مستحضرات الزعرور إلا بالتنسيق مع الطبيب المختص لأن الاستعمال العشوائي لنبات الزعرور قد يؤدي إلى مشاكل متفاقمة وخاصة مع الأشخاص الذين يستعملون أدوية مشيدة لعلاج القلب. كما تنصح الأمهات الحوامل وكذلك الأطفال الصغار بعدم استخدام مستحضرات نبات الزعرور. نقلا عن جريدة الرياض يوم الاثنين 17 جمادى الثانية 1423العدد 12484 السنة 38


والزعرور البري عشب طبي ذي قيمة عظيمة كان يعرف في الطب القديم كرمز للأمل ويستعمل لكثير من الأمراض. والزعرور البري نبات شجري شائك معمر له ازهار بيضاء منقطة بنقط بنية وثمار عينية ذات لون أحمر في قمتها سرة سوداء وهي جذابة جدا. يحتوي الزعرور البري على فلافونيرات واهم مركباتها الروتين والكويرسيتين كما يحوي تربينات ثلاثية وجلوكوزيدات مولده للسيانوجين وامينات ثلاثي المثيل امين وكومارينات وحموض عفصية تستخدم جميع اجزاء النبات الهوائية (اوراق وازهار وثمار) لقد اثبتت الأبحاث ان للزعرور فوائد جمة حيث يرخي الشرايين ويوسعها لاسيما الشرايين التاجية وذلك يزيد تدفق الدم الى عضلات القلب ويخفض اعراض الذبحة. كما يقوم على تخفيض ضغط الدم كما يستخدم كمدر للبول وضد حصى المثانة. تستخدم عجينة مكونة من مسحوق الزعرور مع الماء دهانا على قرح اللثة فتلئمها. كما يؤخذ من مسحوق النبات ملء ملعقة صغيرة وتضاف الى ملء كوب ماء مغلي وتترك لتنقع لمدة 15 دقيقة ثم يصفى ويشرب. بمعدل مرتين في اليوم لعلاج تقرحات الفم.
إن هناك عددا من الأعشاب التي أثبتت جدواها في الحد من هذه الأمراض.
و هدا ما يسعى له الدكتور محمد الهاشمي فبفضل الله و المجهودات الجبارة التي يسعى إليها سعادته من أجل اكتشاف و استخراج من الطبيعة كل ما هو مفيد للصحة و كل ما يساعد في الحد من أمراض مزمنة



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://obayd.blogspot.com/
gamela
مشرفة قسم
مشرفة قسم
avatar

عدد المساهمات : 209
تاريخ التسجيل : 25/07/2011
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: الزعرور في تحسين وظائف القلب والوقاية من الذبحة   الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 2:15 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الزعرور في تحسين وظائف القلب والوقاية من الذبحة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اصحاب رغم الصعاب لكل اصحاب مكتوب  :: طب الاعشاب والطب البديل-
انتقل الى: